الأسئلة الأكثر تكراراً حول طفل الأنبوب

الأسئلة الأكثر تكراراً حول طفل الأنبوب

الأسئلة الشائعة

قد تؤدي عدم القدرة على الإنجاب إلى الإحباط لدى الأزواج، والسؤال هو متى وكيف يتوجب اللجوء لإجراء طفل الأنبوب؟

يقدم البروفسور جيم ديميرال الأجابة على عشرة أسئلة حول هذا الموضوع

 

  1. كم مرة يمكن القيام بإجراء طفل الأنبوب؟

لايوجد حد معين، إلا أن القيام بهذا الإجراء عدة مرات يؤدي إلى انخفاض احتمال حصول حمل، وفي بعض الحالات يتوجب القيام بعدة محاولات إلى حين حصول الحمل، حيث أن بعض الحالات تطلبت 8 أو 10 محاولات حتى حصل الحمل.

  1. هل للعمر أثر في نجاح طفل الأنبوب؟

إن عمر الزوجة هو العامل الأكثر تأثيراً في حصول الحمل، حيث يزداد احتمال النجاح لدى السيدات اللواتي تقل أعمارهن عن 35، وكذلك يمكن قبول السيدات الواتي تتراوح أعمارهن بين 35 و 38، ولكن تنخفض نسبة النجاح للأعمار بين 38 و 40، وبيقى القليل من الأمل لذوات الأعمار بين 40 و 42، ولكن يكاد ينعدم إحتمال النجاح لمن هن أكبر من 42 عاماً.

  1. هل يؤثر عدد الأجنة على إحتمال النجاح؟

يزداد احتمال النجاح بزيادة عدد الأجنة، حيث يبلغ 28% لحالات الجنين الواحد، و يرتفع حتى 48% في حالات زرع جنينين إثنين. في حالات الجنين الواحد، يمكن تجميد أجنة أكتر مما يتيح مزايا أكبر للزوجين.

 

  1. هل يرتفع احتمال الإجهاض لدى حالات طفل الأنبوب؟

يرتفع احتمال الإجهاض قليلاً في حالات طفل الأنبوب، ولايرتبط ذلك بإجراء طفل الأنبوب ذاته، بل بقدرة الزوجة على الحمل.

 

  1. هل يعتبر النزف طبيعياً في المراحل الأولى من الحمل؟

لا يعتبر النزف طبيعياً مهما كان نوع الحمل، ولذا فإنه يتوجب على السيدة الحامل استشارة الطبيب باستمرار. ولكن في حالات طفل الأنبوب يكون النزف أكثر شيوعاً و قد لايؤدي بالضرورة إلى الإجهاض.

 

  1. ماهو إحتمال حدوث حمل من أجنة مجمدة؟

قد يبقى بعض الأجنة بحالة جيدة بعد إجراء طفل الأنبوب. يتم تجميد تلك الأجنة و الاحتفاظ بها مما يتيح للزوجين إمكانية الاستفادة منها في المستقبل. 

حيث أنه بعد إخراجها من حالة التجميد، يبقى 70% إلى 80% منها حياً و بحالة جيدة، و عند استخدامها يتراوح إحتمال حدوث حمل بين 50 % و 80%.

هل على الزوجين أن يتبعوا حمية معينة قبل إجراء طفل الأنبوب؟

ليس هنالك دراسات حول هذه النقطة إلا أن بعض الأبحاث أشارت إلى أن عدداً كبيراً من الحالات الناجحة حدثت بعد إتباع حمية تعتمد على الخضار و السمك و الزيت و غيرها.

هل يتوجب على الزوجين فقدان الوزن الزائد من اجل نجاح طفل الأنبوب؟

ليس هناك دليل واضح على أن خسارة الوزن قد تزيد إحتمال النجاح، ولكن قد تضطر السيدات ذوات الوزن الزائد للخضوع لفترة علاجية أطول كما قد يزيد احتمال الإجهاض لديهن.

هل يستطيع الزوجين المضاجعة بعد إجراء طفل الأنبوب؟

يستطيع الزوجين المضاجعة ولكن قد يحدث نزف بسبب العلاج مما قد يسبب عدم الراحة أثناءها.

 

هل يؤثر رفع الأثقال على إمكانية الحمل؟

 

على عكس الرأي الشائع، فإن رفع الأثقال، والسفر و الحركة بنشاط بعد زرع الجنين لا يؤثر سلباً عليه. ولكن يتوجب الالتزام بالأدوية و الاهتمام بها.

تاريخ التحديث: 11 أكتوبر، 2016تاريخ الإعلان عنها: 11 أكتوبر، 2016